محمد عفيفى

ولد عام 1922 فى محافظه الشرقية
قال نجيب محفوظ عن محمد عفيفى
كانت السخرية محور حياة ( محمد عفيفي ) ، ينبض بها قلبه ، ويفكر بها عقله ، وتتحرك فيها إرادته .. فهي ليست بالثوب الذي يرتديه عندما يمسك القلم ، وينزعه إذا خاض الحياة .. ولكنها جلده ولحمه ودمه وأسلوبه عند الجد والهزل ، ولدى السرور والحنان .. "
* * * *
كان ( محمد عفيفي ) موسوعة ثقافية متنقلة ، عاشق للرحلات والتأمل كذلك .. وأكثر ما يميزه أنه ذو فلسفة شديدة للأشياء ..
ليس الضحك فقط هو كل إفادتك ومحصلتك من ( محمد عفيفي ) .. لكنك تخرج بحصيلة من المعلومات العامة ، والنوادر ، وبعض حقول الثقافة .. الجغرافية منها والتاريخية ..
ولا نغفل كونه عضواً في شلة ( الحرافيش ) التي كونها عميد الرواية العربية ( نجيب محفوظ ) .. الذي كان صديقاً مقرباً له .. وما لا يعلمه الكثيرون أن ( نجيب محفوظ ) هو من اختار اسم كتاب ( محمد عفيفي ) الأخير .. فقد تركه ( عفيفي ) بلا عنوان لأن القدر لم يمهله ، ووافاه الأجل قبل أن يتمه كاملاً ..
( تائه في لندن ) هو أوفر أعماله حظاً من الشهرة .. ويجزم كل من قرأ لـ ( عفيفي ) أن له لمسة خاصة لا تتوافر لأي كاتب آخر مهما ذاعت شهرته ..
وما يُحسب له كذلك ، أن تخرّج من مدرسته الأديب والمبدع ( د. أحمد خالد توفيق ) الذائع الصيت .

مؤلفات الكاتب

تائه فى لندن

فى: الروايات العالمية المترجمة

يتحدث الكاتب الساخر "محمد عفيفى" فى كتاب "تائه فى لندن" عن المشاهدات والانطباعات الساخرة

ضحكات صارخة

فى: الروايات العالمية المترجمة

كتاب "ضحكات صارخة" للكاتب الساخر "محمد عفيفي" هو عبارة عن مقالات صارخة وباكية كُتبت في

ترانيم في ظل تمارا

فى: الروايات العالمية المترجمة

هل تريد تذوق الشاي بنكهة نور الضحى؟هل تحبّ السباحة في عطر التمرحنة؟هل تود الجلوس جوار

للكبار فقط

فى: الروايات العالمية المترجمة

فى كتابه  للكبار فقط يكشف محمد عفيفى الجانب الساخر  للمجتمع  المصرى البعض يقول  أن كتاب

ابتسم للدنيا

فى: الروايات العالمية المترجمة

 نصيحة صغيرة تعفيك من القلق والمرض والذهاب إلى الطبيب.. "إبتسم للدنيا" يقولها الكاتب الساخر "محمد

جميع الحقوق محفوظة © 2020