تحميل كتاب الكون الأنيق لـ برايان غرين
ادعمنا لنستكمل المسيرة

×
عن هذا الكتاب:

كتاب الكون الأنيق – برايان غرين من أفضل وأهم الكتب التي قرأتها في حياتي. الالقوانين الجديدة للجاذبية جعلت من العالم يغير من نظرته الكلاسيكية عن عالم الفيزياء و عملت على تغيير مفهومنا ونظرتنا للكون. نظرية الأوتار الفائقة مكنت الفيزيائيين الاقتراب من نظرية موحدة سميت -M هذه النظرية التي تسمى نظرية كل شيء و قد تفوقت على ميكانيكا الكم التي لم تدمج الجاذبية في حساباتها. نظرية -M لم تكتمل بعد لعدم مقدرة الفيزيائيين على تصورها في شكلها النهائي فمازال البحث طويلا ولكن بالمقابل دمجت القوى الأربع- الجاذبية . القوى الضعيفة . القوى القوية. القوى الكهرومغناطيسية. - لنقترب من معرفة كيف ولماذا خلق الكون؟ لنقول ان الفيزياء تنقسم الى نظريات .فيزياء كلاسيكة ، فيزياء حديثة .الفيزياء الكلاسيكة تفسر الكون على اساس معادلات نيوتن وهي صادقة لحد كبير في التنبوءات ومازالت تستعمل وتدرس في المدارس لحد الآن.الحديثة تنقسم الى عدة اقسام : نظرية النسبية العامة والخاصة . نظرية الكم ، نظرية الاوتار الفائقة التي ادعت انها جمعت كل النظريات السابقة ..هناك ايضا سيناريوهات اخرى منها نظرية –ام و عدة اقتراحات اخرى تسمى بنظريات كل شيء .ان رأيت ان الامر صعب –كما ظهر لي من قبل – فاقرا كتاب (الكون الانيق ) لبرايان غرين ويكفيك ذلك لكي تفهم كل هاته المصطلحات حتى لو كانت ثقافتك الفيزيائية عادية ، ان كنت تريد الفهم حقا فزد اطلع على سيتفن هونكينغ في' الكون في قشرة جوز' .وكتاب من الذرة للكوارك ..والمنظمة العربية للترجمة باشراف الدكتور جابر عصفور فعلت خيرا باخراج كل هاته الروائع بصفة ممتازة جدا ..الكون الانيق كتاب ممتاز جدا لدرجة كبيرة ولو كانت لي القدرة لجعلت كل الذين يدرسون الفيزياء يقرئونه اجباريا بدل الكتب البيداغوجية التافهة التي توزع عليهم ..لقد قال (هل وجود الجسيمة الأولية نهاية الطريق ؟ ابدا، انها بداية الطريق –الطويل – نحو بناء نظرية كل شيء).انا اعتقد ان كل الفيزيائيين الذين مارسوا معادلات الكم و مجال هيغز والنموذج المعياري للجسميات والنسبية ونظرية الاوتار الفائقة وطول بلانك ومعادلات شرونديجر .. مؤمنون بالله في اعماق انفسهم ..انه كون باهر لدرجة لا تصدق انه رائع ومدهش ومميز وليس عشوائيا .. ممتعا مسليا ممتازا غامضا مليئا بالاسرار مشوق مثير وكل الصفات الرائعة التي تجعلك متحمساً ..لذا لا غرابة في ان سمى كتابه (الكون الانيق (..انه ببساطة كذلك ..