أكثر من طريقة لائقة للغرق
أكثر من طريقة لائقة للغرق
عن هذا الكتاب:

الموت فن ككل شيء آخر/ وهو فن/ أتقنه بشكل استثنائي"، تكتب "سيلفيا بلاث" في "السيدة اليغازر"، القصيدة التي تكاد تختزل علاقة بلاث بالموت الذي يشكل عصباً أساسياً في عمل بلاث الشعري منذ بدايته وحتى موتها المبكر. واحدة من أكثر شاعرات القرن العشرين شهرة، أثارت بعد رحيلها، وجزئياً بسبب طريقة رحيلها، اهتماماً شعبياً، ونقدياً حتى، أكبر من الذي أثارته في حياتها، خصوصاً قصتها مع زوجها الشاعر البريطاني تيد هيوز، الذي أصبحت علاقتها المتوترة به، والتي انتهت بطلاقهما رسمياً قبل أشهر من انتحار بلاث، شبه عنوان دائم للكلام عن بلاث الشاعرة والكاتبة، مما طمس لفترة طويلة منجزها الشعري، وجعل أقلام كتاب السيرة والمقالات والباحثين عن الفضائح ونابشي الأسرار أكثر انشغالاً بكثير من أقلام نقاد الشعر والأدب.


ادعمنا لنستكمل المسيرة

Add comment

Security code
Refresh

نبذة عن سيلفيا بلاث