هيا نشتر شاعرا
هيا نشتر شاعرا
عن هذا الكتاب:

هيا نشتر شاعرًا، لماذا علينا أن نفعل؟ لأنك حين تمرّ بشعور ما ربما أنت نفسك لا تستطيع فهمه تجد أن هناك شاعرًا ما قام بفهمه والتعبير عنه وترجمته إلى كلمات، وليست أي كلمات بل كلمات بليغة، موجزة ومُكثفة وغاية في الدقة.وحين يستخدم ذلك الشاعر أحدى ألعابه السحرية التي تتآمر معه فيها اللغة وتُلهمه إياها من استعارات وكنايات، يتحول حينها ذلك الشاعر إلى شيطان ماكر يعرف ما بداخلك ويعرف أيضًا كيف يعطيك ذذلك الشعور جاهزًا في كلمات.الحق أن هذا لا ينطبق على الشعراء فقط، فربما يمكننا أن نعتبرهذه المهمة هي مهمة أي كاتب مهما كان نوع كتاباته لكن يبقى الشعر أكثرها سحرًا وابهارًا وتلاعبًا.الرواية غريبة وأنا أُحبّ الغرابة، بكل أشكالها وألوانها وكافة طرق التعبير عنها؛ وحين تكون تلك الغرابة مكتوبة ويقوم الأدب بعرضها وتجسيدها يُصبح حبيّ لها مضاعفًا.كما أن عصر المادية وتحوّل كل شيء مهما كان هامًا إلى مجموعة من الأرقام يجذبني، أحب التأمل فيه والشعور بالأسف والبؤس بعدها، ومحاولة فهمه –ليس فقط لأنه جزء من دراستي- ولكن لأنه بشكل أو بآخر أصبح يحكم عالمنا بأكمله دون وعي منّا.في هذه الرواية ستتعرف على هذا العالم وتفاصيله، لن أتعمق بالتفاصيل أكثر، ما ذكرته يعتبر كافياً بالنسبة لحجم الرواية الصغير جداً، ولكنها بإختصار جميييلة وتستحق القراءة.تتحدث الرواية عن طفلة في عمر 12 سنة لديها اب يعمل بالتجارة وأم ربة منزل وشقيق يحمل مقدارا كبيرا من السخافة. تقرر الطفلة ان تشتري شاعرا بدل من شراء اي حيوان اليف وذلك لتحتفظ به وتطلب من والدها ذلك فيلبي لها طلبها. تمضى احداث عديدة لهم تؤدي الى ان يتخلّوا عن الشاعر ومن ثم يترك الأب المنزل بعد أزمة اقتصادية وخلاف مع زوجته ليحقق بعد ذلك نجاحا باهرا في تجارته فكرة القصة :في مجتمع يهتم كثيرا بالمادة ويسعى لها يفقد بذلك الإحساس الحقيقي للانسانية التي تكمن في الشعر !.
 


ادعمنا لنستكمل المسيرة

Add comment

Security code
Refresh

نبذة عن أفونسو كروش