إليك كتابى ! - عنف العالم - دونالين ميلر- سوزان كيلي
عنف العالم
عنف العالم
عن هذا الكتاب:

كتاب عنف العالم يميز هذا الكتاب ان المؤلفان جان بودريارد و إدغار موران لهما باع طويل في الكتابة ومتقاربان عمراً، وهما أقرب إلى المدرسة النقدية (مدرسة فرانكفورت) أكثر من أي الحداثة، بآرائهما الجريئة، إنهما باختصار مفكران متفردان بمواقفهما إلى درجة التطرف وهم يحللان جملة مفاهيم تقوم عليها خصوصيات كل مجتمع، ساعيين إلى تقويضها بغية الأفضل، وفي فرنسا بالذات، ولهما أعمال كثيرة، وترجمات قليلة جداً إلى العربية، ويبقى ادغار موران أكثر محظوظية.العنوان الأكثر دلالة هو العنف في العالم أو عنف العالمي، غير أن عنف العالم يميع المفهوم ويضعنا في مواجهة ميتافيزيق قا شائهة لا علاقة لها بما يجري، وكأن الذي يجري من عنف لا يمكن تحديد قواه والذين يغذونه ويعتمدونه، لكن ربما يكون عنف العالم وأعتقد أن أهمية الكتاب هذا تتلخص في راهنيته، ليس بمعنى زمنيته المحدودة أو حدثيته، وإنما بالقيمة المستنبتة ، وما نحن فيه يضاعف الأهمية المذكورة، فهو كتاب من أجل كل من يسعى إلى مقاربة هذا الذي يسمى عنفاً أو (العنف) أو يريد أن يعرف موقعه ولو بصورة تقريبية، وفي الوقت الراهن، حيث العنف يشغلنا جميعاً، مهما كان موقفنا منه.. أعتقد أن أهمية الكتاب هذا (والمحدود حجماً ولكنه المكثف بمضمونه الفكري، من خلال مادتيه الرئيستين، والمدخل، والمداخلة والحوار) تتلخص في راهنيته، ليس بمعنى زمنيته المحدودة أو حدثيته، وإنما بالقيمة المستنبتة والدا عمة له ومن الداخل، وما نحن فيه يضاعف الأهمية المذكورة، فهو كتاب من أجل كل من يسعى إلى مقاربة هذا الذي يسمى عنفاً أو (العنف) أو يريد أن يعرف موقعه ولو بصورة تقريبية، وفي الوقت الراهن، حيث العنف يشغلنا جميعاً، مهما كان موقفنا منه...والطابع المختلف للكتاب هو الذي يشدنا إليه بوصفنا معنيين بالحدث الذي توقفنا عنده سابقاً، ولا يتم فهم الذات إلا بالمزيد من فهم المسمى الآخر (الآخر الذي هو أنا بالمقابل، والآخر الذي أتخيله، والآخر الذي يواجهني، وقد أكونه، والآخر الواقعي، ولكن كما أعتقده... الخ).


banner
Banner

Add comment

Security code
Refresh

نبذة عن دونالين ميلر- سوزان كيلي