الاسلام المفترى عليه بين الشيوعيين والرأسماليين
الاسلام المفترى عليه بين الشيوعيين والرأسماليين
من قسم: كتب دينية
عن هذا الكتاب:

هذا الكتاب هو من مجموعة الكتب السياسية ، الاقتصادية ، الاجتماعية ، التى كتبها الشيخ في العشر سنوات التى سبقت الثورة في ظروف حالكة ، تعرض فيها بسبب تلك الآراء للسجن والاعتقال والتضييق ومع ذلك كتبها عن يقين بأمانة البلاغ ، إن الحملة على الاسلام ماكرة وماهرة وروافد القوة التى تمدها من الخارج شديدة عنيدة ، أنهم يريدون الخلاص من الاسلام على أية حال لكنهم إلى اليوم فاشلون ، إن الجماهير المسلمة لم تنس دينها على كثرة المنسيات ، ولم يضعف حنينها إلى العيش في ظله برغم ما صنع الغزو الثقافى بعد الغزو العسكري . لكن هل يقف خصوم الإسلام عند هذا الحد ؟ وهل يستكينون عند هذه النتائج ؟ إن محاولاتهم لهدم أركان الإسلام لا تنتهى وستظل جهودهم متراكضة كى يذودوا الشعوب عنه ، ويمنعوها إنفاذ أحكامه وإحياء شعائره .
استمتع بقراءة وتحميل كتاب الإسلام المفترى عليه بين الشيوعيين والرأسماليين للكاتب محمد الغزالى


ادعمنا لنستكمل المسيرة
إقرأ أيضا لــ محمد الغزالى
إقرأ أيضا في كتب دينية

Add comment

Security code
Refresh

نبذة عن محمد الغزالى

ولد عام 1917 فى قرية نكلا العنب التابعة لمحافظة البحيرة ، ونشأ داخل اسرة متدينة واتم حفظ القرآن فى العاشرة ، ويقول الإمام محمد الغزالي عن نفسه وقتئذ: “كنت أتدرب على إجادة الحفظبالتلاوة في غدوي ورواحي، وأختم القرآن في تتابع صلواتي، وقبل نومي، وفيوحدتي، وأذكر أنني ختمته أثناء اعتقالي، فقد كان القرآن مؤنسا في ... مشاهدة المزيد