الليالي البيضاء
الليالي البيضاء
عن هذا الكتاب:

 
ليكن الله في عون أولئك الذين يكتبون عن دوستويفسكي.. كيف أكتب عن ذاك الذي يكتب عن نفسي.. إنه لمن الغرور حقاً ما أفعله، ولكن لابد أن أكتب شيئاً :) لأجل صديقي دوستويفسكي لأجل ذلك الذي منحني حب الأدب وعشق التأمل في النفس و الحياة...لنقرء هذه الإقتباس أولاً.. قرأته مراراً وها أنا أكتبه هنا أيضاً.." بوركت يامن وهبت لحظة من هناء وسعادة لقلبي الممتن الذي يعيش في وحشة العزلة ! لحظة بكاملها بسعادة ؟ رباه !! هل تحتاج حياة الإنسان لأكثر من هذا ؟ "الحالم كما يصوره دوستويفسكي، الحالم هنا كما يجب أن يكون.. إنه الإنسان المتشوق المرهف الى لحظة من سعادة ،إلى بريق أمل، بل إلى لحظة خاطفة تأخده الى عالمه حيث ينتمي.. ربما لا يحتاج الى أكثر من ذلك.ا أدري لماذا أحسست أنني أنتمي إلى ذلك الحالم.. أحسست أنه أنا نفسي، أحاسيسه شعوره حياته أحلامه، كل شئ كأنه جزء من ذاتي وأنا جزء منه.يقال أن الشخصية الحالمة هنا في هذه القصة هي أقرب الشخصيات إلى دوستويفسكي وأكثرها تأثيراً في نفسه بل أحبها إليه أيضاً.. لقد كتب هذه القصة بصميم قلبه بذاته بوجدانه بأحاسيسه ،، نثر فيه كلماته وتصوراته وعبقريته عن الحالم عن الحب، أن تكون إنساناً لا ينتمي إلى ما يحيط بك بتفكيرك وحلمك وإنسانيتك ، أن تكون مع الناس وأنت الغريب .. أن تجد أن الوحدة والعزلة هي الأقرب إليك من نفسك ومن وجودك أيضاً..قصة قصيرة نوعاً ما، ولكنها تحوي الكثير من المعاني والأفكار والأشياء التي لا تُقال إلا بقلم دوستويفسكي.. أشياء مختزنة في القلب نعرف أنها موجودة ومخلوقة فينا ولكن نجهل الوصول إليها.. هذه القصة توصلنا إليها، بل وتعبر بنا إلى ما وراء الحلم.الليالي البيضاء رواية عاطفية تحكي عن أربع ليال في مدينة بطرسبورغ، بلياليها القصيرة التي ترمز إلى قصة الحب العابرة التي يرويها لنا دوستويفسكي . شاب وحيد ورومانسي يلتقي ذات ليلة في أحد شوارع بطرسبورغ المعتمة بفتاة باكية تأمل قدوم حبيبها. تتماهى ناستينكا مع خيال الشاب الذي وقع في حبها منذ اللحظة الأولى، وتواسيه بسراب حب وليد. تتناول هذه الرواية بصفحات قليلة أشياء كثيرة: هذيان شاب حالم، آمال فتاة مغرمة، قصة لقاء ناجح وحب فاشل، مبررات وأعذار العاشق في لحظة الانتظار الغرامي.. وذلك بأسلوب فذ وجميل تميز به دوستويفسكي، هذا الروائي العظيم الذي لم يكف طوال حياته عن الغوص في النفس البشرية، والكشف عن أعماقها ومكنوناتها..


Add comment

Security code
Refresh

نبذة عن فيودور دوستويفسكي

ولد عام 1921 فى موسكو
فيودور دوستويفسكي يُعد واحد من أهم الكتاب على مر التاريخ واعماله لها أثر دائم وعميق على أدب القرن العشرين
شخصياته دائماً في أقصى حالات اليأس وعلى حافة الهاوية، ورواياته تحوي فهماً عميقاً للنفس البشرية كما تقدم تحليلاً ثاقباً للحالة السياسية والاجتماعية والروحية لروسيا في ذلك الوقت
العديد من أعماله المعروفة تعد مصدر إلهام ... مشاهدة المزيد