نحو دستور إسلامى
نحو دستور إسلامى
للكاتب: محمد المسير
من قسم: كتب دينية
عن هذا الكتاب:

يأتى كتاب "نحو دستور إسلامى" للعالم الدكتور "محمد المسير" ثمرة من ثمار طيبة لجهد مبارك قام به علماء الأزهر الشريف، ومجموعة من رجال القانون لتقنين الشريعة وصياغة مواد الدستور..

وقد مر هذا الكتاب بمراحل ثلاث حتى يصل لهذه الصورة النهائية التى بين أيدينا..

المرحلة الأولى: عندما أوصى المؤتمر الثامن لمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف الذى انعقد بالقاهرة فى شهر أكتوبر من العام 1977م بأن يقوم الأزهر ومجمع البحوث الإسلامية بصفة خاصة بوضع دستور إسلامى ليكون تحت طلب أية دولة تريد أن تأخذ بالشريعة الإسلامية منهاجاً لحياتها، وبالفعل تم إنجاز هذا المشروع بعد عام من التوصية وطبعته الأمانة العامة لمجمع البحوث الإسلامية، وقالت مجلة الأزهر إن الإمام الأكبر الدكتور عبد الحليم محمود وضع اللمسات الأخيرة لهذا المشروع الذى يستمد أحكامه من مختلف المذاهب والآراء الفقهية، وتغطى مواده كافة احتياجات المسلمين...

ومضت السنوات وبات المشروع نسياً منسياً..!

المرحلة الثانية: عندما نشرت صحيفة الأهرام المسائى فى عام 1991م أن المستشار سعيد العشماوى يضع دستوراً إسلامياً جديداً، وناشد أحد الصحفيين الشبان "د. محمد المسير" لإبداء رأيه فى هذا الموضوع؛ فبدأ سلسلة من المقالات بعنوان "نحو دستور إسلامى جديد"، وجاء المقال الأول ليؤكد أن المستشار العشماوى ليس مؤهلاً للحديث عن الإسلام، ثم جاء المقال الثانى ليحيى مشروع الأزهر الشريف للدستور الإسلامى بعدما يقرب من ثلاثة عشر عاماً.

وتوالت المقالات تقدم مواد الدستور الإسلامى وتعلق عليها بما يوضح الفكرة، ويسوق الشاهد، ويظهر الحكمة، ويبرز خصائص ومميزات الشريعة الإسلامية، واستمرت المقالات على مدى أربعة أشهر فى صحيفة الأهرام المسائى..

المرحلة الثالثة: عندما ذهب "د. محمد المسير" معاراً إلى جامعة أم القرى بمكة المكرمة عام 1993م وبدأ الحنين إلى معاودة الكتابة عن مشروع الدستور الإسلامى فى وقت اشتدت فيه حملات العلمانيين، وفلول الماركسيين وضحايا الفكر الدخيل..


اقرأ أيضا لـ محمد المسير

Add comment

Security code
Refresh

نبذة عن محمد المسير