قصص من التاريخ الإسلامي
قصص من التاريخ الإسلامي
عن هذا الكتاب:

 
قصص من التاريخ الإسلامي للأطفال لأبو الحسن علي الحسني الندوي اتفق علماء التربية وعلماء النفس على أن الحكايات الخفيفة الشائقة، الموجهة الهادفة، من أقوى وسائل التربية والصياغة الخلقية والمبدئية، والدينية والإيمانية، إذا كانت متصلة بأقطاب الإيمان واليقين، والديانات والرسالات.وإذا كانت هذه القصص والحكايات على مستوى عقول الأحداث والأطفال، وفي اللغة التي يفهمونها بسهولة، ويسيغونها ويتذوقونها، وكانت مدرسة للأطفال يتعلمون فيها المبادئ والأخلاق الفاضلة، والدوافع النبيلة، والمشاعر الكريمة الرقيقة، من غير أن تثقل عليهم، ومن غير سامة وملل.ولا أبلغ ولاأصدق من قوله تعالىفي كتابه العزيز"لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِّأُولِي الْأَلْباب".لذلك اهتمت أكثر اللغات والآداب والديانات، والبيئات، والمعنيون بتربية الأطفال، وغنشاء الجيل الجديد على الأخلاق الفاضلة،، وخلال المروءة، والفتوة، والإيثار والتضحية والرجولة والبطولة،بجمع حكايات شائقة مثيرة تلائم سن الأطفال، وعقليتهم ومدى قدرتهم على الوعي والتذوق حتى تكونت من ذلك مكتبةة زاخرة في كل لغة وحية راقية، وفي كل بيئة عاقلة واعية، تعني بتربية الأطفال، وإنشاء الناشئة والجيل الجديد على حب أهدافها ومثلها وقيمها.


Banner

Add comment

Security code
Refresh

نبذة عن ابو الحسن علي الحسني الندوي